Skip to content Skip to footer

طرق لتحكم في الشهية

تحلم بجسم رشيق ووزن مثالي، تتبع حمية غذائية وتمارس الرياضة بانتظام، ومع ذلك تشعر برغبة ملحة في تناول الطعام بين الحين والآخر. هذه الشهية الزائدة هي عدوك اللدود في رحلة إنقاص الوزن. تخيل أن معدتك خزان وقود لسيارتك، فكلما أفرطت في ملئه كلما قل عدد مرات التوقف في محطة الوقود (المطعم) أليس كذلك؟ السيطرة على الشهية إذن هي المفتاح لتحقيق حلم الوصول إلى الوزن المثالي. إليك 3 طرق فعالة تساعدك على كبح جماح شهيتك والسيطرة عليها.

لماذا تشعر بالجوع الزائد؟

هناك عدة أسباب تجعلك تشعر بالجوع الزائد، منها:

عدم تناول وجبات منتظمة: إن تخطي وجبات الطعام يرسل إشارات خاطئة لجسمك، مما يجعله يدخل في “وضع تخزين الدهون” ويزيد من الشعور بالجوع في الوجبة التالية.

قلة النوم: عندما تحرم نفسك من النوم الكافي، يرتفع مستوى هرمون الجريلين الذي يحفز الشهية، بينما ينخفض مستوى هرمون الليبتين الذي يرسل إشارات الشبع إلى الدماغ.

الإجهاد: عندما تتعرض للضغوطات اليومية، يزداد مستوى هرمون الكورتيزول الذي يزيد من الرغبة في تناول الأطعمة غير الصحية ويساهم في زيادة الوزن.

نوعية الطعام المتناول: الأطعمة المصنعة والغنية بالسكر والدهون غير المشبعة تسبب ارتفاعًا سريعًا في مستويات السكر بالدم، يليه انخفاض مفاجئ يجعلك تشعر بالجوع من جديد.

3 طرق فعالة للسيطرة على الشهية
للتحكم بالشهية والحفاظ على الشعور بالشبع لفترات أطول، إليك 3 طرق فعالة:

3.1. تناول الألياف:

تُعد الألياف من العناصر الغذائية المهمة التي تساعد على الشعور بالشبع لفترات أطول. فعندما تصل الألياف إلى المعدة، فإنها تمتص الماء وتتمدد، مما يزيد من الشعور بالامتلاء ويقلل من الرغبة في تناول المزيد من الطعام. تستغرق عملية هضم الألياف وقتًا أطول، مما يمنح الجسم إشارات كافية بالشبع.

من أمثلة الأطعمة الغنية بالألياف:

الخضروات الورقية مثل الخس شوالسبانخ
الفواكه مثل التفاح والكمثرى والتوت
البقوليات مثل الفول والعدس والحمص
الحبوب الكاملة مثل الشوفان والكينوا والخبز الأسمر

3.2. لا تستهين بالماء!

قد تخلط أحيانًا بين الشعور بالجوع والعطش. فالجسم أحياشنًا يرسل إشارات خاطئة، لذلك احرص على شرب كمية كافية من الماء يوم

3.3. صديقك البروتين:

يُعد البروتين من أهم العناصر الغذائية التي تساعد على الشعور بالشبع لفترات أطول. فعندما تتناول وجبة غنية بالبروتين، فإن الجسم يستغرق وقتًا أطول في هضمها، مما يزيد من إفراز هرمونات الشبع مثل هرمون الليبتين. بالإضافة إلى ذلك، فإن البروتين يساعد على بناء العضلات، وعضلات الجسم تحرق المزيد من السعرات الحرارية حتى أثناء الراحة، مما يساهم في إنقاص الوزن.

من أمثلة الأطعمة الغنية بالبروتين:

اللحوم الخالية من الدهون مثل الدجاج والسمك
البيض
البقوليات مثل الفول والعدس والحمص
منتجات الألبان مثل الحليب والجبنة

إن رحلة التحكم بالشهية تبدأ منك أنت! فأنت من تتحكم في عاداتك الغذائية وسلوكياتك. استخدم هذه الطرق والنصائح الفعالة لتغيير عاداتك وتطوير علاقة صحية مع الطعام. تذكر أن رحلة إنقاص الوزن ليست سباقًا، بل هي ماراثون يتطلب صبرًا ومثابرة. لا تستسلم، وواصل السعي لتحقيق حلم الوصول إلى الوزن المثالي وتمتع بصحة جيدة وجسم رشيق. تذكر أيضًا أنك لست وحدك في هذه الرحلة، فبإمكانك الاستعانة بأخصائي تغذية أو مدرب رياضي لمساعدتك على تحقيق أهدافك.

معًا، نستطيع تحطيم قيود الشهية ونفتح أبواب الصحة والنور

Leave a comment